البنزرتي يفكر في المستقبل .. ويتمنّى قيادة الرجاء في مونديال الأندية مجددا

goool.mx

بدأ التونسي فوزي البنزرتي مدرب الرجاء البيضاوي المغربي التفكير سريعا في العودة الى كأس العالم للأندية لكرة القدم العام القادم بعد هزيمة فريقه 2-صفر امام بايرن ميونيخ الالماني بطل اوروبا في النهائي أمس السبت.

 

ورغم الهزيمة الا ان الرجاء أصبح أول فريق عربي يصل الى نهائي البطولة التي تقام سنويا بمشاركة ابطال القارات وبطل الدوري في الدولة المضيفة.

 

ومع اقامة البطولة مرى أخرى في المغرب العام القادم يرى البنزرتي ان الرجاء يجب عليه الاستعداد بداية من الان للفوز بلقب الدوري المحلي للعب في كأس العالم للأندية مرة أخرى.

 

وقال البنزرتي للصحفيين “كنا نشعر بالقليل من التوتر بسبب الجماهير ووجود جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب في المدرجات. لم نلعب بقوة شديدة ولعبنا برفق قليلا.”

 

واضاف “الأمر صعب لكن يجب ان نعود الى أرض الواقع. سنبذل كل ما في وسعنا من أجل اعداد اللاعبين.”

 

وتابع “هذه البطولة ستكون هنا العام القادم لذلك يجب علينا الفوز بلقب الدوري المغربي للتأهل مرة أخرى.”

 

وخاض الرجاء اربع مباريات في البطولة الحالية وحقق ثلاثة انتصارات في طريقه الى الوصول للنهائي في مفاجأة كبيرة.

 

وتغلب الرجاء على اوكلاند سيتي النيوزيلندي في المباراة الافتتاحية للبطولة ثم اطاح بمونتيري المكسيكي ليصل الى قبل النهائي ويشعل حماس الجماهير المغربية.

 

ولم تتوقف مفاجآت الرجاء عند ذلك الحد ليقدم عرضا رائعا ويفوز 3-1 على اتليتيكو مينيرو البرازيلي بطل امريكا الجنوبية في قبل النهائي.

 

لكن بعد هدفين مبكرين من بايرن في شباك الرجاء بدا ان الفريق المغربي اكتفى بالحصول على المركز الثاني.

 

وقال البنزرتي “حاولنا ان نفعل كل شيء لكن كنا نلعب ضد فريق عملاق واهتزت شباكنا بهدفين لم يكن من المفترض أن نقبلهم بكل أسف.”

 

واضاف المدرب التونسي الذي تولى قيادة الرجاء قبل ايام قليلة من البطولة “خضنا أربع مباريات في نحو عشرة أيام. فوز بايرن نتيجة منطقية وهو فريق عملاق ونشكر لاعبي الرجاء على عطائهم الغزير في هذه المباراة.”

 

أخبار متعلقة
1 من 19٬033

ويجب على الرجاء تحويل انظاره سريعا الى الدوري المحلي عندما يستضيف المغرب الفاسي بعد غد الثلاثاء.

 

وخسر الرجاء اخر مباراتين له في الدوري المغربي وهو ما تسبب في اقالة محمد فاخر والاستعانة بالبنزرتي.

 

 

ويبتعد الرجاء بفارق ثماني نقاط وراء المغرب التطواني المتصدر بعد مرور 13 جولة من المسابقة لكنه لعب مباراتين أقل من منافسه.

جوارديولاانتقد الاسباني بيب جوارديولا مدرب بايرن ميونيخ الالماني لاعبيه رغم الفوز 2-صفر على الرجاء البيضاوي المغربي في نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم أمس السبت.

 

وأحرز بايرن بطل اوروبا هدفين مبكرين ليتقدم 2-صفر في منتصف الشوط الأول لكن جوارديولا انتقد فريقه لعدم صنع المزيد من الفرص.

 

وقال جوارديولا الذي أحرز لقب كأس العالم للأندية مرتين سابقتين مع برشلونة الاسباني في 2009 و2011 “بدأنا اللقاء جيدا ولعبنا بشكل جيد جدا في أول نصف ساعة لكن بعد هذا نسى الفريق ان يهاجم.”

 

واضاف “ليس من السهل ان يلعب المرء امام فريق لا يعرفه جيدا عندما يكون متقدما 2-صفر.”

 

وتابع “يجب ان نلعب حتى الدقيقة الأخيرة وهذا ما يتطلبه عملنا. مررنا الكرة جيدا لكن دون الكثير من التصميم على صنع فرص.”

 

واشاد جوارديولا بيوب هاينكس المدرب السابق للفريق والذي قاد بايرن للفوز بلقبي الدوري والكأس في المانيا اضافة الى دوري ابطال اوروبا الموسم الماضي.

 

وقال المدرب الاسباني “هذا اللقب يخص يوب وفريقه بشكل أكبر منا.”

 

وهذا اللقب الخامس لبايرن في 2013 بعدما فاز الفريق ايضا بكأس السوبر الاوروبية على حساب تشيلسي الانجليزي في أغسطس الماضي.

 

كما استمرت هيمنة الأندية الاوروبية على كأس العالم للأندية بعدما أحرزت اللقب للمرة السادسة في اخر سبع بطولات بينما فاز بها كورنثيانز البرازيلي العام الماضي.

 

وكان بايرن أحرز لقب كأس الانتركونتينينتال مرتين من قبل عامي 1976 و2001.