عبدالعزيز المسلم: أتأسف للبرقان وأتمنى أن يسامحني ..والهلال محظوظ

اعتذر عبدالعزيز المسلم رئيس نادي الرائد عن حديثه السابق بحق الدكتور عبدالله البرقان رئيس لجنة الاحتراف، مبينا أنه كات غاضبا وتحت ضغوط، وقال “أتمنى أن يسامحني، أنا قسوت عليه، وهو صديق خاص، ورجل طيب، وأثبت أنه ديمقراطي بعد أن ترك أمور الشكاوى نحلها مع لاعبينا ويمنحوننا حصتنا بعد المكرمة الملكية بتسديد ديون اتحاد القدم، وبدورنا سنتفاهم مع لاعبينا وننهي الشكاوى، وأحب أن أقول للبرقان بيض الله وجهك”.

وزاد في الحديث ممتنا للملك عبدالله وسمو ولي عهده وسمو النائب الثاني على المكرمة الملكية وحل مشاكل ديون اتحاد القدم، مبديا ثقته في أن تشمل الأندية بدعم خاص، مقدما شكره للأمير نواف بن فيصل والأستاذ أحمد عيد على حرصهم.

ونفى أن يكون في تصريحاته السابقة قصد عبدالعزيز التويجري رئيس النادي الأسبق، حينما انتقد أحد أعضاء الشرف لناديه، مبينا أنه لم يسم أحدا ولا يمكن أن يصادق على ماتردده بعض الجماهير، وقال “التويجري صديق حميم وأولاده أصدقاء أولادي، وأنا سبق ودرسته، وليس هو المعني في تصريحاتي السابقة، وسنجتمع قريبا لمصلحة الرائد”.

وأطلق بشارة لمحبي الرائد مبينا أن اجتماعا مهما جدا لم يحدث من قبل سيعقد الأربعاء بحضور رئيس أعضاء الشرف وبوجود كل الرموز والأعضاء.

أخبار متعلقة
1 من 7٬688

وكان المسلم يتحدث بعد خسارة فريقه اليوم الاثنين على أرضه أمام الهلال في دور الثمانية لكأس ولي العهد، مشددا على أن الحظ لم يخدم فريقه وأنه فرط في عدة فرص سهلة، مبينا أن الخسارة بهدف غير مزعجة، وأن الأهم هو التفكير في الدوري والعمل على التقدم والتعويض.

أشار إلى أن اللاعب عبدالعزيز الجبرين مازال مطلوبا من الهلال والنصر، بل هناك لاعب أخر ولكنه رفض الافصاح عن اسمه .

 

المصدر: قووول اون لاين .