مورينيو يشيد بتيري “الرائع” بعد مباراته رقم 600 مع تشيلسي

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي أمس الأحد إن مشوار لاعبه جون تيري أبعد ما يكون عن النهاية وإنه يلعب مثلما اعتاد منه بعدما خاض مباراته رقم 600 مع النادي.

وشارك تيري قائد انجلترا السابق البالغ من العمر 33 عاما – والذي اتهم بتراجع المستوى الموسم الماضي – في مباراته رقم 600 مع تشيلسي وساعده على الفوز 2-1 على ضيفه ليفربول في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبالفوز احتفظ تشيلسي بالمركز الثالث وتفصله نقطتان فقط عن ارسنال المتصدر بينما تراجع ليفربول للمركز الخامس.

وقال مورينيو للصحفيين “الأهم من إحصاء المباريات هو أداؤه المميز في كل دقيقة من 19 مباراة في الدوري الممتاز هذا الموسم.. هذا مذهل للاعب قال الناس الموسم الماضي إنه يتراجع.”

أخبار متعلقة
1 من 19٬218

وأضاف “لقد قدم مستوى رائعا. بيني وبين اللاعبين الذين دربتهم في الفريق سابقا صلة خاصة.. لكنه لا يلعب لمجرد أنه صديقي لكنه يحصل على فرصته في الملعب بسبب تميزه.”

كما قال مورينيو إن تيري ساهم في تحقيق فوز كبير في منافسة ضارية على اللقب تتطلب وجود لاعبين يدركون جيدا ما يعنيه خروج فرانك لامبارد وبرانيسلاف إيفانوفيتش مصابين أثناء المباراة.”

وتابع “احترامي لكل لاعبي في هذا البلد. توالي المباريات أمر مرهق للغاية وبسببه يحدث ما حدث لإيفانوفيتش ولامبارد و(للاعب ليفربول مامادو) ساكو و(جو) الين” في إضافة إلى العدد الكبير من المباريات التي يخوضها اللاعبون في فترة الأعياد.

وأضاف “إنهم مطالبون بتقديم كل ما لديهم. من الدقيقة الأولى للدقيقة الأخيرة تظل النتيجة محل شك والكل يعطي بنسبة 100 بالمئة. كانت مباراة حماسية للغاية.”