طرد مشجع من مران الهلال بعد تلفظه على طفلي الجابر والمفرج

أمر مدير الجهاز الفني سامي الجابر بطرد أحد المشجعين الحاضرين لتمرين الهلال مساء أمس الاثنين بعد أن قام المشجع بالتلفظ بألفاظ نابية على الطفلين ابني سامي الجابر وفهد المفرج اللذين حضرا المران بصحبة أبويهما, وحضرت الدوريات الأمنية وألقت القبض على المشجع قبل إطلاق صراحة بعد أخذ التعهد اللازم عليه.
وكشفت مصادر بأن المشجع قام بالتلفظ بألفاظ عنصرية وبذيئة على سامي الجابر وعلى الطفلين، مشيرة إلى أن المشجع حضر مع أحد أصدقائه لمران الهلال رغم أنه مشجع لناد آخر.
من جانبه، أكمل مدافع الهلال الكوري برنامجه التأهيلي تحت إشراف الجهاز الطبي, في الوقت الذي أدى فيه الثنائي عبداللطيف الغنّام ومحمد الشلهوب مراناً لياقياً بالجري حول الملعب.
وكان لاعبو فريق الهلال أدوا تدريباتهم أمس الاثنين على فترتين: صباحية ومسائية استعداداً لملاقاة فريق الاتحاد مساء الخميس المقبل، في الجولة السابعة عشر من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين، واقتصرت الحصة الصباحية على أداء تدريبات إحماء تلاها تطبيقات خفيفة باستخدام الكرة، بينما ركز مدير الجهاز الفني سامي الجابر من خلال المران المسائي على تطوير الإمكانات الفنية للاعبين، مع تنفيذ تدريبات خاصة على التمرير السريع والتحرك بدون كرة، واختتمه بمناورة على جزء من مساحة الملعب.
وبعد نهاية المران أقامت إدارة كرة القدم والموقع الرسمي للنادي حفلاً مصغراً للاعب عبدالله الزوري بمناسبة قدوم ابنته الجديدة (تولين)، يذكر أن تمرين الفريق غداً الثلاثاء سيكون في الفترة المسائية وسيكون مغلقاً أمام وسائل الإعلام والجماهير.

أخبار متعلقة
1 من 19٬224

قووول اون لاين .