6 نهائيات رسمية جمعت الهلال والنصر والختام الترجيحي عادل الكفتين

نظراً لاقتراب نهائي كأس ولي العهد بين الغريمين الهلال والنصر نستعرض النهائيات التي سبق وان جمعت الفريقين طوال تأريخهما على مستوى الفريق الأول .

وكثيراً ما يتم تداول وطرح مواجهات ليست نهائية ويصنفها البعض على أنها مباريات نهائية مفصلية ، والحقيقة التي لا بد أن لا يتجاوزها أحد وهي معرفة معايير المباراة النهائية قبل إدراج المباريات حسب الأهواء .

والمباريات النهائية هي المباراة التي تجمع فريقين وبينهما كأس بطولة ولا تقبل أنصاف الحلول فالفوز لابد أن يحضر لأحد الطرفين ، وذلك لا ينطبق على مواجهات الفريقين الحاسمة في بطولات الدوري .

ومن أبرز تلك المواجهات مباراة الإياب في الدوري الممتاز موسم 1978/1979 التي حسمها الهلال بهدف البرازيلي الشهير ريفالينو وتوج من خلالها بلقب بطولة الدوري، إذ كان التعادل والفوز في المباراة التالية يعني تتويج ، وكذلك مباراة الإياب في الدوري الممتاز موسم 1982/1983 والتي كسبها النصر ليهدي لقب الدوري للاتفاق والمباراة المشابهة لها مباراة الإياب في الدوري الممتاز موسم 1986/1987 والتي كسبها النصر كذلك وأهدى من خلالها الدوري للاتفاق أيضاً لا تنطبق عليها معايير المباريات النهائية ، إضافة إلى مباراة الإياب موسم 1984/1985 والتي كسبها الهلال بهدف وكان قد أعلن فوزه بلقب الدوري قبل خوض المباراة ، وأخر مباراة في الموسم التالي 1985/1986 والتي كسبها الهلال بهدف كذلك ، ومباراة الإياب موسم 1988/1989 والتي أعلن قبل خوضها النصر تتويجه بطلاً للدوري قبل أن يكسب الهلال في أخر مباراة بين الفريقين .

ومن خلال قراءة سابقة لتاريخ لقاءات الفريقين فإن المعايير التي تنطبق على المواجهات النهائية بين الغريمين كانت ست نهائيات رسمية على مستوى الفريق الأول خلاف نهائي الدوري التصنيفية والتي كسبها النصر والذي أقر لاحقاً بعد معرفة متصدري المجموعتين ومن اجل مزيد من الإثارة أقر الأمير فيصل بن فهد رحمه الله إقامة مباراة نهائية بعد بعث خطاب خطي للفريقين بعد معرفة وتصنيف فرق الدوري الممتاز ودوري الدرجة الأولى ، وكذلك المباراة النهائية على كأس شهداء فلسطين العام 1969 والتي كسبها النصر ، وكذلك المواجهات على مستوى الفئات السنية مثل الأولمبي أو درجتي الشباب والناشئين لم يتم إدراجها نظراً لعدم تصنيفها على مستوى الفريق الأول ككأس الأمير فيصل بن فهد خلال المواسم التي لعبت لمن دون سن (23) سنة قبل أن تتحول مؤخراً لمن دون سنة (21) سنة .

وبناء على ذلك فان المواجهات الرسمية كانت على مستوى كأس الملك ثلاث مرات أعوام 1981 و1987 و1989 كسب النصر منها مرتين والهلال مرة واحدة ، ومرة واحدة على مستوى كأس دوري خادم الحرمين الشريفين موسم 1994/1995 وكسبها النصر ، ومرة واحدة على مستوى نهائي كأس الكؤوس العربية العام 2000 وكسبها الهلال ، ونهائي كأس ولي العهد الموسم الماضي والذي كسبه الهلال بواسطة ركلات الترجيح .

  وفي حال تم احتساب المواجهات النهائية الرسمية على مستوى الفريق الأول فأن النصر تفوق في ثلاث نهائيات ومثلها للهلال ، خلاف كما ذكرنا سابقاً نهائي كاس شهداء فلسطين ونهائي الدورة التصنيفية الذي أقر لاحقاً .

  تبقى أن نشير إلى أن الهلال والنصر يلتقيان للمرة الثانية على التوالي في نهائي كأس ولي العهد فأنها وسابع موسم على التوالي يلتقيان في نفس البطولة ، وخلال الست نسخ السابقة كان الفوز حليف الهلال .

النهائيات التي جمعت الهلال والنصر على مستوى الفريق الأول رسمياً

العدد

الموسم

المناسبة

النتيجة

الفائز

1

1981

كأس الملك

3/1

النصر

2

1987

كأس الملك

1/0

النصر

3

1989

كأس الملك

3/0

الهلال

4

1994/1995

كأس دوري خادم الحرمين

3/1

النصر

5

2000

كأس الكؤوس العربية

2/1

الهلال

6

2013

كاس ولي العهد

1/1(4/3)

الهلال

·                 مباريات نهائية أخرى لم تدرج في الجدول تم الإشارة لها في النص ومبررات عدم إدراجها بالجدول