الصحف الأسبانية: خسارة برشلونة قد تجعله يدفع الثمن غاليا وتغير من مسار الليجا

أثارت الهزيمة التي مني بها برشلونة مساء السبت على ملعبه ووسط جماهيره أمام فالنسيا بهدفين مقابل ثلاثة في الليجا قلق الصحافة الكتالونية.
وأشارت صحيفة (الموندو ديبورتيفو) على موقعها الإلكتروني إلى أن هزيمة برشلونة قد تغير مسار البطولة، موضحة أن البارسا “قد يدفع ثمن الهزيمة غاليا”.
وأضافت أن برشلونة “خسر ثلاث نقاط أمام فالنسيا بعد أن سنحت له الفرص لانهاء المباراة في شوطها الأول”.
بينما وجهت صحيفة “سبورت” انتقادات حادة لبرشلونة، مشيرة إلى أن “برشلونة خسر بشكل مفاجئ أمام فالنسيا ليتحول من الأداء الممتاز إلى التراخي في غضون دقائق”.
وترى صحيفة “لابانجوارديا” أن برشلونة قدم الأداء المعهود عنه خلال النصف ساعة الأولى من عمر اللقاء، مؤكدة “نصف ساعة لا تكفي” وأن البارسا وضع الصدارة “على المحك”.
وقد يصعد أتلتيكو مدريد (54 نقطة) إلى صدارة البطولة حال فوزه أو تعادله أمام ريال سوسييداد اليوم، أما ريال مدريد (53 نقطة) فسيتخطى غريمه الأزلي الكتالوني حال فوزه على أثلتيك بلباو.
ووصفت صحيفة “البريوديكو” الهزيمة ب”العثرة الكبيرة”، مشيرة إلى أن لاعبي فالنسيا تمكنوا من استغلال أخطاء برشلونة الدفاعية.