حوارات

يوسف مسرحي: الرئاسة العامة تجاهلتنا.. والرقم الأسيوي يحفزني

كشف العداء السعودي يوسف بن أحمد مسرحي الإهمال الذي يواجهه مع زملائه الأبطال في الألعاب المختلفة من الرئاسة العامة العامة لرعاية الشباب ومن الشارع الرياضي السعودي.
وقال العداء الذي حقق قبل نحو 5 أيام انجازا عظيما للرياضة السعودية، بتحطيمه الرقم الآسيوي في سباق 400 م، المسجل بإسم عمان، ضمن الدوري الماسي العالمي، الذي أُقيم في مدينة لوزان السويسرية، بعد أن أنهى السباق بزمن 43 – 44 ثانية: الرئاسة العامة لم تكرمنا على انجازاتنا في العام 2013، والشارع الرياضي لا يلتفت لغير لعبة كرة القدم.
وأشار يوسف مسرحي خلال حواره لـ (قووول أون لاين) للانعكاس الايجابي عليه بعد تتويجه، بجائزة صحيفة « الرياضية » للتميز الرياضي، لأفضل رياضي في موسم 2013 المنصرم، وتسلمه الدرع الذهبية ومبلغ 200 ألف ريال.
وتطرق يوسف مسرحي إلى إعداده في أمريكا لبطولتي الألعاب الأسيوية في كوريا الجنوبية، ولبطولة القارات في المغرب، وتحدث عن جوانب أخرى تتعلق بمسيرته، خلال الحوار التالي:

في البداية، أود أن أسألك عن إنجازك الأخير الذي كسرت فيه الرقم القياسي الآسيوي بعد 18 عاما، ما إحساسك تجاهه؟
بالطبع أسعدني ذلك كثيرا، ولن أتوقف عند ذلك الحد، فما تحقق لي يحفزني للاستمرار.
ما الذي تفعله بعد فراغك من مسابقة لوزان السويسرية؟
أتواجد حاليا في أمريكا، وكعداء محترف أواصل إعداد نفسي من هناك مع مجموعه كبيرة من أبطال العالم في أم الألعاب.

ألا يزعجك تواجدك الدائم بعيدا عن أهلك؟
بالتأكيد يتعبني ذلك الأمر، فالابتعاد عن الأهل والبلد لا يطاق، لكن طموحي وإصراري على الوصول للهدف يجعلني استمر في هذا العمل وأتمنى أن أحقق حلمي قريبا لكي أعود لأهلي ووالدتي.

احصر لنا أهم انجازاتك في العام الحالي ؟
من أهمها حصولي على المركز الثاني في (البيرم ليق) وحصولي على الترتيب الرابع عالميا وتواجدي الدائم في كل المسابقات ضمن الثلاثة الأوائل.

ما الذي قدمه اتحاد القوى السعودي لك؟
للأمير نواف بن محمد رئيس اتحاد اللعاب القوى الفضل بعد الله عز وجل، لما وصلت له. وكذلك الفضل يعود لوالدتي التي تقدم لي دعما معنويا خاصا.

لمن تشعر بالامتنان؟
بالتأكيد لوالدتي الغالية. ولأهالي جازان على تشجيعهم لي.

ما استحقاقاتك المقبلة؟ وما مدى جاهزيتك لها؟
هناك دورة الألعاب الآسيوية في كوريا الجنوبية خلال سبتمبر المقبل. وكذلك تنتظرني بطولة القارات في المغرب، وأنا في أمريكا حاليا لإعداد نفسي لهاتين المسابقتين.

ما الذي تعنيه لك جائزة “الرياضية” لأفضل رياضي في العام 2013؟
اشكر القائمين على تلك الجائزة، وفي الحقيقة كان للجائزة الأثر في رفع مستوى طموحي، لتحقيق انجازات أكبر في سبيل تحقيق جائزة أفضل رياضي مجددا.

ما الذي تبقى لديك وتود الإفصاح عنه؟
لدي عدة رسائل، الأولى منها للرئاسة العامة لرعاية الشباب التي لم تكافئنا حتى الآن على إنجازاتنا في العام 2013 في البطولة العربية وبطولة آسيا.

وسأوجه رسالتي الثانية للشارع الرياضي، وهي أن كرة القدم ليست الرياضة الوحيدة، فهناك رياضات أخرى، ولدينا أبطال في العاب مختلفة وأتمنى أن يلتفتوا لنا.
وسأجدد الشكر لوالدتي ولأهالي جازان في رسالتي الأخيرة، وكذلك أشكر حمدان البيشي والأستاذ موسى علكم والأستاذ أحمد عمر برناوي.

قووول اون لاين

مقالات ذات صلة

إغلاق
2019/01/25 10:30 مساءً
هرتا برلين 0 شالكه 04 0
2019/01/26 05:30 مساءً
فرايبورغ 0 هوفنهايم 0
2019/01/26 05:30 مساءً
فولفسبورغ 0 باير 04 ليفركوزن 0
2019/01/26 05:30 مساءً
ماينتس 05 0 نورنبرغ 0
2019/01/26 05:30 مساءً
مونشنغلادباخ 0 أوغسبورغ 0