سعودي

لوبيز كارو: عبدالله العنزي لا يريد المنتخب ولو (يموت) لن أضمه

أسهب الإسباني لوبيز كارو مدرب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في الحديث عن (عدم ضم) الحارس المتألق عبدالله العنزي حارس مرمى فريق النصر الذي برز بشكل لافت الموسمين الماضيين وأصبح (قضية) بعدم ضمه، وحين تم اختياره العام الماضي تأخر في سفره إلى لندن وحرمه المدرب من المعسكر في الدمام وباقي تصفيات آسيا، لكنه أيضا لم يضمه في القائمة التي أعلنها ظهر اليوم الأربعاء تأهبا لمعسكر لندن ضمن الاسعداد لبطولة الخليج بالرياض في نوفمبر المقبل وكأس آسيا في يناير المقبل بأستراليا.

(قووول أون لاين) رصدت حديث لوبيز في مؤتمر صحفي اليوم واقتطعنا منه ما يخص العنزي بشكل خاص لأهميته، وأوضح فيه (كل شيء).

في الباية قال لوبيز أن الدوري السعودي يوجد به الكثير من حراس المرمى الجيدين أمثال الكسار وفهد الثنيان مبيناً بأنه واجه صعوبة في قرار الإختيار من بين هذه الأسماء.

وأكد بأنه يحترم جميع الآراء التي تتساءل عن عدم ضمه للعنزي ويتفهمها جيداً ويعلم مايحظى به اللاعب من الدعم الجماهيري والإعلامي ويعلم كذلك مايتمتع به اللاعب من إمكانيات فنية جيدة . “ولكن من جهة أخرى لو عدتم إلى الوراء لوجدتم بأني سبق وأن منحت الفرصة للعنزي في مرات سابقة”.

واسترسل في حديثه بالتفصيل “في المرة الاولى إستدعيناه لمعسكرنا الإستعدادي لمباراتي العراق والصين وقد حضر إلينا وهو مصاباً مما إضطرنا لإستبعاده من المعسكر ، وأما الثانية فقد إستدعيته للمعسكر وكنا أمام مباراة مهمة أمام إندونيسيا ولم يحضر إلينا وحتى هذه اللحظة بعد مرور هذه الفترة الطويلة لا أعلم سبب هذا التصرف”.
هذا التصرف أعطاني إنطباعاً بأن اللاعب لايريد الإنضمام إلى المنتخب وإن لم يكن كذلك فبماذا تفسرون هذه التصرفات !!
ويزيد لوبي “كان عليه الإتصال بي وإيضاح الأسباب التي جعلته يتغيب بغض النظر أكانت مقنعه أم لا ولكن كان عليه فعل ذلك معي”.

وقال “أنا أدعم من يدعمون اللاعب ولكني لادعم مثل هذه التصرفات ، فالجميع يعلم ماهو المطلوب من اللاعب الذي يتم إختياره لتمثيل المنتخب”.

وزاد بأن لديه معايير خاصة قائلا “لدي معايير إضعها في الحسبان عند إختيار اللاعبين ومن أهمها أن أي لاعب سأقوم بإختياره يجب عليه أن يموت من أجل هذا المنتخب في المعسكرات أو المباريات، وأي لاعب لاتنطبق عليه مثل هذه المعايير فمن الممكن أن يتم إستدعائه لمرة واحدة ولكن لن إستدعيه مرة أخرى مهما كان إسمه ومهما كانت الضغوطات “.

وواصل لوبيز حديثه ” أنا أعمل هنا طوال الوقت وهدفي هو تحقيق كأس الخليج وأعلم مدى صعوبة ذلك ولكني لكي أحقق ما أسعى إليه فانا بحاجة إلى لاعبين ملتزمين ولديهم الرغبه في تمثيل هذا المنتخب والموت من أجله دون تقديم الأعذار”.
واسترسل مشددا على “أؤكد للجيمع بأن هذا المعيار سيظل موجوداً طالما أنا مدرباً لهذا المنتخب سواء حققنا الإنتصارات أم لا”.
وختم لوبيز حديثه في هذا الشأن “قد يخطئ الجميع بما فيهم أنا ولكن من الضروري تصحيح الأخطاء وأنا أتقبل الإنتقادات ومن الطبيعي أن يتم نقدي للإختلافات في وجهات النظر ولكني منذ قدومي أوضحت لكم مبدأي الأساسي وهو أنه طالما أنني هنا فيجب أن يتم إحترامي”.
وفي ختام حديثه أوضح المدرب لوبير بأن الباب لايزال مفتوحاً لجميع اللاعبين بما فيهم العنزي وتمنى بأن يكون هذا التعليق كافياً لجميع من يتسائلون حول هذه القضية .

الوسوم
إغلاق
2019/01/25 10:30 مساءً
هرتا برلين 0 شالكه 04 0
2019/01/26 05:30 مساءً
فرايبورغ 0 هوفنهايم 0
2019/01/26 05:30 مساءً
فولفسبورغ 0 باير 04 ليفركوزن 0
2019/01/26 05:30 مساءً
ماينتس 05 0 نورنبرغ 0
2019/01/26 05:30 مساءً
مونشنغلادباخ 0 أوغسبورغ 0