راموس: لست نادماً

أكد سيرخيو راموس نجم خط دفاع نادي ريال مدريد والمنتخب الأسباني الأول لكرة القدم أنه لا يشعر بالندم بعد أن شكك في إصابة بعض زملائه بالمنتخب الوطني.

وقال راموس بعد فوز المنتخب الأسباني على روسيا البيضاء “بيلاروسيا” بثلاثية نظيفة أمس السبت في إطار التصفيات المؤهلة لبطولة أمم أوروبا 2016 بفرنسا: “ما قلته حقيقة واضحة ولست نادما على شيء”.

وأضاف: “من المحتمل أنهم أرادوا أن يخرجوا الحديث عن سياقه الحقيقي ولكنني لست نادماً على شيء”.

وكان القائد الثاني للمنتخب الأسباني قد أحدث جدلاً واسعاً بعدما كشف لوسائل الإعلام في وقت سابق عن حقيقة إصابة زميليه دييجو كوستا وسيسك فابريجاس اللذان لم ينضما للمعسكر الأخير للمدير الفني للمنتخب الأسباني فيسينتي ديل بوسكي.

أخبار متعلقة
1 من 5

من جانبه، أشار فيسنتي ديل بوسكي أنه لا يشعر أن راموس كان يقصده بحديثه المثير للجدل، كما دافع عن التزام كل من دييجو كوستا وسيسك فابريجاس ، بالإضافة أيضا لمدافع برشلونة جيرارد بيكيه الذي ثارت الشكوك حول جديته والتزامه عند اللعب مع منتخب بلاده في كثير من المناسبات.

وقام راموس بتوضيح مقاصده من تصريحاته السابقة، إلا أنه في الوقت نفسه أكد على ضرورة أن يتحلى جميع اللاعبين بالالتزام و”الشغف”.

وتابع راموس قائلا: “لم ألحظ وجود عدم التزام داخل معسكر الفريق ولكنني رأيت من الجيد أن أذكر بهذا الأمر”.

واختتم قائلا: “الالتزام والشغف كلمتان عميقتان بعيداً عن المعاني المغلوطة التي يريد أن يختلقها بعض الناس”.