الشلهوب و«فضيحة» بجلاجل

بقلم: عدنان جستنية

أخبار متعلقة
1 من 6٬887

ـ في حوار تلفزيوني ببرنامج “كورة”، كشف رئيس نادي الفيحاء سعود الشلهوب الغطاء عن معلومة أخذت جدلاً طويلا بالوسط الرياضي، وبالذات من ناديي الهلال والأهلي ومن يواليهم من إعلاميين ومشجعين، والتي تتعلق بقرار خاص ببطولة دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، حول استمراره أثناء مشاركة منتخبنا الوطني في بطولة آسيا التي ستقام بدولة الامارات الشقيقة.
ـ هذا الغطاء “فضح” من زعموا أنهم على الحق وادعوا “باطلاً” أن اتحاد القدم يعمل ضد أنديتهم، والمقصود بطبيعة الحال “المتباكيان” لا غيرهما “الهلال والأهلي”، واستخدما “تويتر” والجرائد والبرامج الرياضية كأداة “ضغط”، لعل اتحاد الكرة يستسلم لرغباتهما، وبالتالي يتراجع عن قرار لم يعترفوا به إعلاميًّا، بينما “أقروه” بالإجماع به في قروب يجمع كل رؤساء الأندية مع رئيس هيئة الرياضة ورئيس اتحاد القدم حسبما ذكر ذلك “الشلهوب” في حديثه الفضائي.
ـ الشلهوب الرئيس “الصادق” بعفوية “فضحهم”، حينما قال صراحة إن جميع رؤساء الأندية وافقوا بـ”الإجماع”، أن تقام جولتان من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين أثناء مشاركة منتخبنا الوطني آسيوياً، ولم يكن هناك أي “اعتراض”، و”مسجلة” موافقتهم خطيًّا في قروب “الواتساب”.
ـ هذه ليست المرة الأولى التي تلجأ أندية بذاتها لممارسة “الضغوط” على اتحاد القدم من أجل إلغاء قرار اتخذ بخصوص استمرار الدوري أثناء مشاركة الأخضر في آسيا، ونتيجة نجاح تلك الضغوط تم الاستجابة لطلباتهم، بحيث تلعب جولتان فقط وتقام في نفس الفترة تصفيات بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، هذا هم ألا يكررون “المحاولة مرة أخرى دون أي “خجل” من كلمة رجل واحد اتفقوا عليها.
ـ ما حدث من مشهد رياضي لا ينبغي أن يمر مرور الكرام؛ فبعد “الحقائق” التي كشفها “شلهوب” الفيحاء وفضيحة بـ”جلاجل” أظهرها حول أندية لا بد من اتخاذ إجراءات صارمة وحازمة من المؤسسة الرياضية تجاه كل من يثير الشارع، ويساهمون عبر وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي في نشر “البلبلة” والاحتقان بين الجماهير الرياضية، حيث من “المفترض” أن أي رئيس ناد لا يحترم “كلمته” ولا يقدر مواقف الرجال ألا يكون له وجود في أنديتنا وبالوسط الرياضي عموماً، ويصدر قرار رسمي بشطبه، فمثل هذه الفئات مجتمعنا الرياضي في “غنى” تام عنها وأهلا ومرحباً برئيس الفيحاء “سعود الشلهوب” وأمثاله من رؤساء “صادقين” نفتخر بهم.

نقلاً عن “الرياضية