النسخة الآسيوية المقبلة

بقلم: مساعد العبدلي

أخبار متعلقة
1 من 5٬643

ـ انتهت النسخة السابعة عشرة من نهائيات أمم آسيا “الإمارات 2019″، وذهبت الكأس لبطل جديد “المنتخب القطري”.
ـ اكتفى الإماراتيون بتنظيم باهر نال إعجاب كل من حضر أو تابع البطولة، وهو أمر غير مستغرب على الأشقاء في الإمارات الذين اعتادوا تنظيم فعاليات تفوق كأس آسيا بمراحل.
ـ أحرجت دولة الإمارات كل من سينظم “بعدها” أي حدث رياضي، وعلينا أن نشكر الإماراتيين على حسن التنظيم وكرم الضيافة وما قدموه للآسيويين “غير العرب” عن صورة ناصعة الجمال عن العرب الآسيويين وتحديداً الخليجيين منهم.
ـ فنياً لم يحالف التوفيق المنتخب الإماراتي وهو أمر متوقع “على الأقل من وجهة نظري الشخصية”، إذ لم يكن الجهاز الفني “الإيطالي” بقيادة زاكروني مناسباً للقدرات الفنية للاعبي الإمارات؛ فعطل “زاكروني” الكثير من مواهب لاعبي الإمارات وغرس لديهم نهجاً “دفاعياً” بحتاً وارتداداً “بطيئاً” ساهم في صعوبة تأهل الإمارات للأدوار المتقدمة، ومن ثم مغادرة البطولة.
ـ المنتخب السعودي لم يكن بعيداً عن المنتخب الإماراتي؛ فبالرغم من اجتهاد المدرب بيتزي ونجاحه في رسم هوية “فنية” جديدة للمنتخب السعودي تمنحه الاستحواذ في أغلب المباريات، لكنه كان استحواذاً سلبياً!
ـ الأداء الهجومي للأخضر وتحديداً على صعيد “الهداف” كان ضعيفاً، بل ربما غائب ومن يريد تحقيق لقب بطولة فعليه أن يملك هجوماً قوياً وهدافاً متميزاً يرفع الروح المعنوية لزملائه ويربك المنافسين؛ وهو ما افتقده الأخضر هناك في الإمارات.
ـ بعد خروج المنتخب السعودي أعلن المدرب بيتزي انتهاء مهمته “الرسمية” مع المنتخب، لكن الجهة السعودية الرسمية “اتحاد الكرة” مازالت تلتزم الصمت!
ـ أسبوعان كاملان مرا على انتهاء مشاركة الأخضر في نهائيات أمم آسيا، بل إن البطولة كلها انتهت وما زال اتحاد الكرة يثير الاستغراب بالصمت وغياب الشفافية!
ـ كنا ننتظر اعتذاراً “رسمياً” من اتحاد الكرة عن الخروج المر.. اعتذار عبر مؤتمر صحفي “رسمي”، وليس عبر تصريح “فضائي”؛ فالأمر يتعلق بمنتخب الوطن الذي يأتي “أو يجب أن يأتي” أولاً عندما يتعلق الأمر بالكرة السعودية.
ـ نسأل اتحاد الكرة.. ما هو برنامج إعداد المنتخب للاستحقاقات المقبلة؟
ـ بدءًا من دراسة مشاركة الأخضر في نهائيات كأس العالم 2018 مروراً بنهائيات أمم آسيا “الإمارات 2019″، سعياً للمشاركة في نسخة جديدة من دورة كأس الخليج ومن ثم تصفيات ونهائيات كأس العالم 2022 وصولاً للنسخة رقم 18 من نهائيات أمم آسيا عام 2023.

نقلاً عن “الرياضية