مان سيتي يهزم كريستال بالاس ويضغط على ليفربول

حقق نادي مانشستر سيتي الإنجليزي انتصاراً ثميناً على حساب مضيفه كريستال بالاس بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في إطار مباريات الجولة رقم 34 ببطولة البريميرليج لهذا الموسم.

مان سيتي يهزم كريستال بالاس  ويضغط على ليفربول

وكان شوط اللقاء الأول قد انتهى بتقدم مانشستر سيتي بهدف سجله رحيم ستيرلينج في الدقيقة 15.

في الشوط الثاني واصل ستيرلينج تألقه واحرز الهدف الثاني للسيتي في الدقيقة 63 قبل أن يقلص أصحاب الأرض الفارق بهدف سجله لوكا ميليفوجيفيتش في الدقيقة81 قبل أن يسجل جابريال خيسوس الهدف الثالث في الدقيقة 90 وينتهي اللقاء بتلك النتيج

ونجح رحيم سترلينج في تسجيل أكثر من 20 هدفا في جميع البطولات لموسمين متتاليين للمرة الأولى في مسيرته.

أخبار متعلقة
1 من 60

وبهذه النتيجة، رفع مانشستر سيتي رصيده إلى 83 نقطة، بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر السابق ليفربول الذي يلعب لاحقًا  أمام تشيلسي، علما بأن لسيتي مباراة مؤجلة، أما كريستال بالاس، فتجمد رصيده عند 39 نقطة في المركز الـ13.

وأشرك مدرب مانشستر سيتي  جوارديولا تشكيلة جلها من الأساسيين، رغم أن مباراة مهمة تنتظره مساء الأربعاء أمام توتنهام في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ولعب القائد فينسان كومباني إلى جانب إيميريك لابورت في عمق الدفاع، بإسناد من الظهيرين كايل ووكر وبنجامين مندي، وقام الدولي الألماني إلكاي جوندوجان بدور لاعب الوسط المتأخر، وراء ثنائي صناعة الألعاب كيفن دي بروين ودافيد سيلفا.

ونجح مانشستر سيتي في الثأر من الهزيمة التي تعرض لها أمام كريستال بالاس بنتيجة 2 – 3 في مباراة الدور الأول التي جمعتهما بملعب “الاتحاد”، كما نجح في إستعادة توازنه عقب الهزيمة التي تعرض لها الثلاثاء الماضي أمام توتنهام بهدف دون مقابل في المباراة التي جمعتهما بملعب “وايت هارت لين”، في “ذهاب” ربع نهائي دوري ابطال اوروبا.

يأتي هذا في الوقت الذي فشل فيه كريستال بالاس بتحقيق الفوز الثاني على التوالي خلال موسم واحد أمام مانشستر سيتي في الدرجة الممتازة منذ موسم 1972 – 1973.