مشكلة غير متوقعة تؤجل تعاقد سان جيرمان مع دى ليخت

كشفت تقارير صحفية فرنسية عن مشكلة جديدة، على أثرها سوف يؤجل حسم الوجهة المقبلة للمدافع الهولندى المتألق ماتياس دى ليخت لاعب نادى اياكس، خلال سوق الانتقالات الصيفية الحالية.

ويتنافس كلا من نادى باريس سان جيرمان الفرنسي وبرشلونة الإسباني، للفوز بخدمات ماتياس دى ليخت مدافع أياكس صاحب الـ19 عاما، والذى لفت الأنظار إليه بشدة هذا الموسم، بعد المستويات الرائعة التى قدمها سواء مع ناديه أو منتخب الطواحين.

وذكرت صحيفة “ليكيب” إن باريس سان جيرمان لن يستطيع التوقيع مع المدافع الهولندي حتى الأول من شهر يوليو / تموز القادم بسبب قواعد اللعب المالي النظيف التي يفرضها الاتحاد الأوروبي.

أخبار متعلقة
1 من 19٬034

ويتعلق الأمر بالوضع المالي لفريق العاصمة الفرنسية من حيث الحد من زيادة الإنفاق ، فيما تشير الصحيفة إن على باريس سان جيرمان الانتظار حتى بداية يوليو إذا كان لا يرغب في خرق القواعد.

وأفادت الصحيفة، بأن مينو رايولا وكيل أعمال دي ليخت عقد جلسة مع إدارة باريس سان جيرمان، في العاصمة الفرنسية وهناك حالة من التفاؤل بإبرام الصفقة، على الرغم من نفي رايولا حدوث أي مفاوضات، وتأكيده أنها أخبار كاذبة.

يُذكر أن ماتياس دي ليخت صرح مؤخرًا، أنه سيذهب للإجازة وسيحسم مستقبله خلال الفترة المقبلة، في ظل اهتمام العديد من كبار الأندية في أوروبا بضمه، وعلى رأسهم برشلونة ويوفنتوس وباريس سان جيرمان.

ويتفوق باريس سان جيرمان على برشلونة فى العرض المالى المقدم لضم دى ليخت، إذ تقدم النادى الفرنسي بعرض بقيمة 80 مليون يورو، بينما استقر عرض البارسا عند 70 مليون يورو.