ميسي يتلقى صدمة أخرى بعد طرده ضد بلباو في نهائي السوبر

ذكرت تقارير صحفية إسبانية اليوم، أن ليونيل ميسي، نجم برشلونة، قد يتلقى صدمة مدوية، عقب خسارة لقب السوبر ضد أتليتيك بلباو، وطرده في المباراة.

وتلقى برشلونة هزيمة مريرة أمام أتليتيك بلباو بالأمس في نهائي كأس السوبر الإسباني بثلاثية مقابل هدفين، في المباراة التي شهدت طرد ميسي لأول مرة في تاريخه مع البارسا.

وبحسب موقع “دون بالون” الإسباني، فإن الإدارة الحالية لبرشلونة تتجه لعدم التفاوض مع ميسي بشأن تجديد عقده، الذي ينتهي بنهاية الموسم.

وأوضح، أن ميسي بعيد عن مستواه المعروف بشكل كبير منذ مطلع الموسم، وأظهر طرد اللاعب بالأمس لسوء السلوك، ضرورة عدم استمرار اللاعب.

كما ترى الإدارة، أن الراتب الباهظ الذي يتقاضاه ميسي حالياً، أصبح مبالغاً فيه بالنسبة لمردوده داخل الملعب، خلال الموسم الجاري.

ويهتم ناديا مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي، بالتعاقد مع ميسي، في صفقة انتقال حر، خلال الصيف القادم.