هدف سواريز يتسبب في ثورة ريال مدريد على التحكيم الإسباني

تسبب هدف الأوروجوياني لويس سواريز مهاجم أتلتيكو مدريد، في شباك إيبار من ركلة جزاء في غضب جاره ريال مدريد.

وحقق أتلتيكو مدريد الفوز على نظيره إيبار في الدوري الإسباني في الدقائق الأخيرة من ركلة جزاء مثيرة للجدل.

وذكرت صحيفة ديفينسا سنترال الإسبانية، أن هناك حالة من الغضب داخل ريال مدريد، وذلك عقب احتساب حكم لقاء لركلة جزاء لمصلحة أتلتيكو مدريد جاء منها هدف الفوز للأخير.

وتابعت الصحيفة، أن ريال مدريد غاضب بسبب نظرة الجميع إليه في الليجا في ظل قرارات التحكيم التي تساند الفريق الملكي في بعض الأحيان، في حين لا يوجه الإعلام نفس الهجوم على برشلونة أو أتلتيكو مدريد في حال وقوف التحكيم بجانبهم.

وأوضحت الصحيفة، أن مسئولي ريال مدريد تابعوا مواجهة أتلتيكو مدريد وإيبار عن قرب، ويعتقدون أنه إذا كان لويس سواريز لاعبًا في ريال مدريد فستحدث فضيحة في الصحافة.