فاتي يُحاول تجنب الجراحة.. وكومان في ورطة كبيرة

كشفت تقارير صحفية إسبانية، أن النجم الشاب، أنسو فاتي، مهاجم فريق برشلونة الإسباني، سوف يبدأ في إجراء المحاولة الأخيرة من أجل للعلاج من الإصابة، مع تفادي الخضوع لعملية جراحية جديدة.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “أس” الإسبانية الشهيرة، فقد وافق فاتي على الخضوع لعلاج طبيعي للمفاصل خلال الأسبوعين المقبلين بدءًا من يوم الخميس القادم.

الجدير بالذكر أن العلاج الذي سيخضع له فاتي يتكون من حقن “الكورتيكوستيرويد” لتقليل الألم والالتهابات في ركبته، وسيتم إجراء التقييم النهائي لهذا العلاج خلال فترة قصيرة.

وحال لم ينجح العلاج فقد أوصى الأخصائي الفرنسي الذي يتابع حالة فاتي بأن يذهب إلى غرفة العمليات مرة أخرى للخضوع لاستئصال الغضروف مما يسمح له بالعودة إلى الملعب في غضون ستة إلى سبعة أسابيع.

وعلى الرغم من ذلك ففي حالة إزالة الغضروف فإن عمل الوقاية يجب أن يكون طوال مسيرته المهنية، ويُمكن أن تسبب العملية هشاشة العظام في غضون ثماني إلى عشر سنوات.