ميسي يشعل أزمة ضخمة في كتالونيا.. وعقوبات صارمة على برشلونة

اشعل الاسطورة ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة الإسباني أزمة كبرى داخل إقليم كتالونيا بعدما دعي زملائه في الفريق للاجتماع في منزله على مأدبة الغداء.

وحرص مـيسي على توجيه دعوة لجميع زملائه في برشلونة للحضور لمنزله يوم أمس الاثنين لتشتعل أزمة كبرى داخل كتالونيا لعدم الالتزام اللاعبين بالاجراءات الاحترازية لفيروس كورونا وتنفيذ برتوكول الليجا.

وأكدت التقارير على أن لاعبو برشلونة لم يلتزموا بتطبيق برتوكول الليجا وهو ما قد يعرضهم لعقوبات كبيرة سواء على توقيع غرامات مالية أو عقوبات رياضية آخري.

ووفقا لبرنامج “التشيرنجيتو” الإسباني فإن مجلس كتالونيا العام اتصل بنادي ببرشلونة للسؤال عن الحفل في منزل ميسي وأعتبر ان الفريق ليس برأسه ريشة ويجب ان يُحافظ على القوانين المُتبعة بالأقليم.

وقال بيدريول مقدم البرنامج بعد حفل ميسي: ” فيروس الكورونا لا يُميز بين الفقير والغني الجيد أو السيئ للأسف هو شيء يؤثر علينا جميعًا ”

واضاف: ” حفل الغداء في منزل ميسي كان فكرة سيئة لاعبو برشلونة ارتكبوا خطأً فادحا أمس بالأحتفال في منزل ميسي “