تطور مفاجئ في إصابة ” ساحر ” برشلونة

كشفت تقارير صحفية إسبانية عن اخر تطورات الحالة الصحية للاعبي النادي الكتالوني المُصابين في الفترة الحالية،بالاضافة إلي إمكانية العودة خلال الفترة التحضيرية للموسم الجديد .

وكشفت الصحيفة الشهيرة ” أليكس مارتي ” أن اللاعب البرازيلي فيليب كوتينيو لاعب برشلونة قد أصبح في المرحلة الأخيرة من العلاج بعد أن غاب قرابة ستة أشهر بسبب الإصابة، والخضوع إلي عمليتين ، واحدة في برشلونة والأخرى في بيلو هوريزونتي.

واكدت الصحيفة الشهيرة أن اللاعب يتدرب بشكل طبيعي في موطنه البرازيل ، دون إزعاج ويعمل في صالة الألعاب الرياضية مع أعباء عمل ثقيلة.

وأصيب كوتينيو في مباراة إيبار في 29 ديسمبر ضد على ملعب الكامب نو، بكسر في الغضروف المفصلي في ركبته اليسرى،  وكان عليه الخضوع لعملية جراحية بعد أربعة أيام فقط، حيث خضع لعملية جراحية من قبل الدكتورة جوان كارليس مونيلاو ، لكن التعافي لم يكن كما هو متوقع ، وفي أبريل ، بعد استشارة في قطر ، انتهى به الأمر إلى إجراء عملية جراحية مرة أخرى في البرازيل ، هذه المرة مع طبيب الفريق البرازيلي رودريغو لاسمار.

واختتمت الصحيفة الشهيرة أن النادي يستعد لعودة اللاعب مرة أخري إلي التدريبات الجماعية استعداداً لبدء الموسم الجديد .