ناصر الخليفي يخضع لـ”شرطي” مبابي لتجديد العقد مع باريس

وافق باريس سان جيرمان برئاسة ناصر الخليفي، على مطالب المهاجم كيليان مبابي، لضمان تجديده العقد الذي يقترب على الانتهاء.

وسوف ينتهي عقد مبابي مع بـاريس بنهاية الموسم المقبل (30 يونيو 2022) ولكن باريس يريد تجديده لـ 4 سنوات (حتى 2025).

ووفقًا لما ذكرته شبكة “كواترو” الإسبانية فإن ناصر الخليفي اتخذ أمر تجديد مبابي تحديًا شخصيًا للتوصل لاتفاق قريبًا.

ويأتي ذلك خاصة مع انتهاء مشوار فرنسا في بطولة كأس أمم أوروبا بعد الخروج من دور الـ 16 أمام سويسرا.

ويهدف الخليفي لإبقاء مبابي في صفوف باريس وأن يكون مشاركًا في كأس العالم بقطر 2022 وهو لاعبًا لفريق العاصمة.

وتعاقد باريس مع جورجينيو فينالدوم، ويفاوض سيرجيو راموس وجيانلويجي دوناروما، وطلب مبابي.

حيث يهدف مبابي للتواجد ضمن فريق قادرًا على المنافسة على البطولات خاصة للفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وتمثل شرطي مبابي الأساسيين لتجديد العقد في عقد لمدة 4 سنوات حتى يونيو 2025، مع راتب سنوي 30 مليون يورو.