الكشف عن حديث ميسي ونيمار عقب نهائي كوبا أمريكا 2021

أوضح الأرجنتيني لياندرو باريديس، نجم وسط باريس سان جيرمان الحديث الدائر بين ليونيل ميسي ونيمار بعد نهائي كوبا أمريكا 2021.

وتعانق ميسي ونيمار وتحدثا بعد فوز الأرجنتين بهدف نظيف على البرازيل يوم الأحد الماضي في نهائي كوبا أمريكا.

وتستمر علاقة نجمي برشلونة السابقان مقربين حتى  بعد انضمام نيمار إلى باريس سان جيرمان نظير 222 مليون يورو بعام 2017.

وظهرت تكهنات بأن ميسي قد يتبع نيمار إلى باريس، خاصة أنه حاليًا لاعب حر بعد انتهاء عقده مع برشلونة في 30 يونيو.

ولم يتناقش الصديقان حول مستقبل ميسي، ولكن تطرقا إلى الأمور بعيدًا عن كرة القدم بعد فترة طويلة من الانفصال.

وقال باريديس الذي يلعب مع ميسي في الأرجنتين ونيمار في باريس سان جيرمان، لصحيفة TyC Sports: “لم نتحدث عن النهائي”.

وواصل: “تحدثنا عن حالنا، وعن الأسرة، وما الذي سنفعله في الإجازة وما فعلناه في هذه الأيام الـ 45، كان الأمر أكثر من شيء آخر غير النهائي نفسه”.

وتابع: “بهذا تدرك نوعية الأشخاص اللذين هما (ميسي ونيمار)، بالإضافة إلى كونهما نجومًا”.

واستطرد: “فإنهما يتمتعان بالتواضع للجلوس بعد مثل هذه المباراة النهائية المهمة والتحدث عن أشياء أخرى”.

ودافع نيمار عن حديثه مع ميسي بعد أن تلقى انتقادات واسعة في البرازيل بسبب التبادل المرح بعد الهزيمة في نهائي الكوبا.