ألمانيا تسقط السعودية.. والبرازيل تتعادل مع كوت ديفوار

ودع المنتخب السعودي الأولمبي منافسات كرة القدم للرجال بأولمبياد طوكيو عقب خسارته أمام نظيره الألماني 2-3 اليوم الأحد في الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، والتي شهدت أيضاً تعادل البرازيل مع كوت ديفوار سلبياً.

وتقدم المنتخب الألماني بهدف سجله ناديم أميري في الدقيقة 12 وتعادل سامي النجعي للمنتخب السعودي في الدقيقة 30 ثم سجل راجنار أتشي الهدف الثاني للمنتخب الألماني في الدقيقة 43 ثم سجل النجعي الهدف الثاني له وللمنتخب السعودي في الدقيقة 50، قبل أن يسجل فيليكس أودوخاي الهدف الثالث للمنتخب الألماني في الدقيقة 75.

وشهدت المباراة طرد أموس بيبر في الدقيقة 67.

وظل المنتخب السعودي بلا رصيد ليودع منافسات البطولة بغض النظر عن نتيجة مباراته الأخيرة، فيما حصد المنتخب الألماني أول ثلاث نقاط له ليحتل المركز الثالث بفارق نقطة خلف البرازيل وكوت ديفورا.

وجاءت بداية المباراة سريعة وسرعان ما فرض المنتخب الألماني سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات المنتخب السعودي، الذي اضطر للتراجع لوسط ملعبه للحفاظ على نظافة شباكه.

وفي الدقيقة الخامسة كشر المنتخب الألماني عن أنيابه الهجومية عندما سدد إدوارد لويين كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء حولها محمد اليامي حارس مرمى المنتخب السعودي لركلة ركنية لم تستغل.

وعلى عكس سير اللعب سجل المنتخب السعودي هدفاً في الدقيقة السابعة ألغاه الحكم عندما انطلق سالم الدوسري بالكرة حتى دخل منطقة الجزاء ومرر كرة عرضية استلمها عبد الله الحمدان داخل منطقة الجزاء ليصبح في مواجهة فلوريان مولر، حارس المنتخب الألماني، ثم سدد كرة قوية عانقت الشباك إلا أن الحكم ألغى الهدف بداع أن الكرة لمست يد الحمدان.

وفي الدقيقة 12 سجل المنتخب الألماني هدف التقدم عندما مرر سيدريك تيوشيرت كرة عرضية أرضية من الناحية اليمنى من داخل منطقة الجزاء قابلها ناديم أميري بتسديدة قوية إلى داخل المرمى.

بعد الهدف تخلى المنتخب السعودي قليلا عن حذره الدفاعي وبدأ مبادلة المنتخب الألماني للهجمات في محاولة لتعديل النتيجة، ولكن المنتخبان فشلا في تشكيل خطورة حقيقية على المرميين لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصراً في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 17 والتي كادت أن تشهد تسجيل المنتخب السعودي لهدف التعادل، عندما استلم سامي النجعي كرة بينية داخل منطقة الجزاء ليصبح في مواجهة مولر، ولكنه تسرع وسدد الكرة أعلى العارضة.

واستمرت محاولات المنتخب السعودي بحثا عن تسجيل هدف التعادل وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة 30 عندما سدد سالم الدوسري كرة أرضية قوية تصدى لها مولر لترتد من يده حيث تابعها النجعي بتسديدة إلى داخل المرمى.

تراجع المنتخب السعودي قليلاً بعد هدف التعادل وهو ما منح المنتخب الألماني أفضلية هجومية نسبية، ولكن كلاهما فشلا في تشكيل أي خطورة على مرمى الآخر.

وكاد المنتخب الألماني أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 39، عندما مرر ماكس كروس كرة بينية إلى تيوشيرت داخل منطقة جزاء المنتخب السعودي من الناحية اليمنى وسدد كرة أرضية قوية تصدى لها اليامي ببراعة.

وشهدت الدقيقة 43 تسجيل المنتخب الألماني للهدف الثاني عندما لُعبت كرة من الناحية اليمنى إلى داخل منطقة الجزاء قابلها راجنار أتشي بتسديدة قوية تصدى لها اليامي لترتد إلى أتشي مرة أخرى ليضعها إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من الشوط الأول بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف المنتخب السعودي من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل وسط تراجع من لاعبي المنتخب الألماني.

وفي الدقيقة 50 سجل المنتخب السعودي هدف التعادل، عندما استلم سعود شيبة كرة بينية إفي الناحية اليمنى داخل منطقة جزاء المنتخب الألماني، ليمرر كرة عرضية أرضية قابلها النجعي بتسديدة إلى داخل المرمى.

وفي الدقيقة 67 تلقى المنتخب الألماني ضربة موجعة بعد طرد أموس بيبر لتدخله العنيف مع سلمان الدوسري.

ورغم النقص العددي في صفوف المنتخب الألماني إلا أنه تمكن من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 75 عندما لُعبت ركلة ركنية إلى داخل منطقة جزاء المنتخب السعودي قابلها فيليكس أودوخاي بضربة رأس قوية لتعانق كرته الشباك.

كثف المنتخب السعودي من محاولاته الهجومية في محاولة لتعديل النتيجة، في الوقت نفسه تراجع لاعبو المنتخب الألماني لوسط ملعبهم وأغلقوا كافة الطرق المؤدية إلى مرماهم.

واستمرت محاولات المنتخب السعودي الهجومية ولكنها لم تسفر عن شيء لتمر الدقائق سريعا قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز المنتخب الألماني 3-2.

البرازيل وكوت ديفوار
وفي المباراة الثانية، خيم التعادل السلبي على المباراة التي جمعت بين المنتخب البرازيلي الأولمبي ونظيره منتخب كوت ديفوار.

وفشل المنتخبان في استغلال كافة الفرص التي اتيحت لهما أمام المرميين ليحصل كل منهما على نقطة.

وتصدر المنتخب البرازيلي المجموعة برصيد أربع نقاط بفارق الأهداف أمام منتخب كوت ديفوار.

وشهدت المباراة طرد دوغلاس لوبيز لاعب البرازيل في الدقيقة 14 وإيبوي كواسي لاعب كوت ديفوار في الدقيقة 79.

ويلتقي المنتخب السعودي مع نظيره البرازيلي في الجولة الأخيرة، فيما يلعب المنتخب الألماني مع منتخب كوت ديفوار.