أول تعليق من مدرب الأرجنتين بشأن فوضى مباراة البرازيل

أكد ليونيل سكالوني، مدرب منتخب الأرجنتين، على حزنه لعدم إقامة مباراة التانجو أمام نظيره البرازيلي، في تصفيات كأس العالم 2022.

وجرت أحداثًا فوضوية خلال مباراة البرازيل والأرجنتين، مساء اليوم الأحد، بعدما تم تعليق المباراة لرغبة سلطات الصحة البرازيلية في استبعاد بعض لاعبي الأرجنتين.

وصرح سكالوني بقوله: “هذا يجعلني حزينًا للغاية، أنا لا أبحث عن أطراف مذنبين، لم يكن الوقت مناسبًا”.

وأضاف بقوله: “كان ينبغي أن تكون المباراة بمثابة حفل للجميع، نستمتع بالمباراة وينتهي الأمر”.

واستطرد: “لم يتم إخطارنا في أي وقت بأنهم لا يستطيعون لعب المباراة، مندوب اتحاد الكونميبول أخبرني أن أذهب لغرفة خلع الملابس وفعلت ذلك”.

واختتم مدرب المنتخب الأرجنتيني بقوله: “أردنا أن نلعب المباراة تماما مثل اللاعبين البرازيليين”.