كشفت المصادر الرياضية باستبعاد الجهاز الفني لنادي الاتحاد، بقيادة المدرب البرتغالي نونو سانتو،  لخدمات مدافع الفريق مهند الشنقيطي.

أشعة MRI، الجهاز الطبي، الجهاز الفني، الفحص السريري، كأس آسيا، نادي الاتحاد

وبينت المصادر أن لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في اتحاد كرة القدم قد أصدرت قرارها في نهاية أغسطس الماضي بإيقاف مهند الشنقيطي لاعب نادي الاتحاد لمدة شهرين، وذلك بعد عدم تلبيته دعوة الالتحاق بصفوف المنتخب الوطني الأولمبي، للمشاركة في مسابقة كأس آسيا تحت 23 سنة.

وغرمت اللجنة نادي الاتحاد 300 ألف ريال، وذلك بعد الاستماع لدفاع النادي وثبوت سلامة اللاعب من أي إصابة وفقًا للجنة الطبية.

وأفاد المنتخب الوطني الأولمبي، بأنه استدعى لاعب الاتحاد مهند الشنقيطي، للمشاركة في بطولة آسيا تحت 23 عامًا خلال الفترة من 29 مايو وحتى 20 يونيو 2022 الماضي، بدولة أوزبكستان.

وأرسل نادي الاتحاد، خطابا بعدها إلى اتحاد كرة القدم بتاريخ 30 مايو يفيد بأن اللاعب أنهى مباراة ناديه مع نادي الطائي، وشعر بألم حاد في فخذه اليسرى وأن الفحص السريري من قبل الجهاز الطبي للنادي يوصي براحة للاعب مع العلاج.

وكلف الاتحاد طبيب المنتخب الأول بالتواصل مع طبيب نادي الاتحاد لتزويده بالتقرير الطبي الذي يوضح حالة اللاعب، وتم تزويده بصورة تقرير أشعة MRI، ولم تظهر الأشعة أي إصابة عضلية حسب نتائج التقرير.